بلدي عنيزة يؤيد التحول للحاويات الجدارية اختيارياً في الرخص الجديدة

تاريخ النشر Mon 27 Oct 2014 عدد المشاهدات 1101 الناشر : امانة المجلس

أيد المجلس البلدي بمحافظة عنيزة التحول عن الحاويات التقليدية إلى الحاويات الجدارية التي أثبتت التجربة أنها عملية وذات مظهر حضاري, بالإضافة لجعل الحاوية مكوناً ثابتاً من مكونات كل عقار و تمهد لبرامج فرز النفايات. وأوضح رئيس المجلس البلدي عبدالله المانع ان المجلس ناقش في جلسته الحادية والأربعين والمنعقدة مساء أمس المشروع التطويري لحاويات النظافة الجدارية و اقر خلالها حاوية النظافة المطورة على أن يجري تسويقها (اختياريا) في الرخص الجديدة, وإجراءات شهادات إتمام البناء, والمكاتب الهندسية, وكافة الإجراءات المتعلقة بالمباني, خلال الستة أشهر القادمة, ضمن حملة إعلامية شاملة , مع عرض نموذج متكامل لها في موقع مناسب بالبلدية , يرتاده طالبي رخص البناء, وإعداد عرض مرئي للنموذج يبين كيفية الاستخدام, وعرض مميزات الحاوية إضافة إلى إعداد دراسة وافية عن الحاوية مع كافة الأطراف ( أصحاب العقارات, أصدقاء البيئة, إدارة النظافة, مصنعي الحاوية ), والبحث عن محفزات التركيب . وأضاف المانع أن المجلس رغب في تقديم نتيجة الدراسة بعد ستة أشهر مع تقرير عن برامج التسويق  التي تمت, ومدى قبول المواطنين, وحجم العقارات التي شرعت في تركيب الحاوية, أو التهيئة لتركيبها. وقال المانع أن المجلس استعرض شكوى بعض أصحاب المحلات من مشروع الدائري الداخلي و انتهى المجلس إلى أن المسار المعتمد سبق عرضه على المجلس وجرى دراسة هذا المسار بكافة اعتباراته التنظيمية, والتخطيطية, والإجرائية, والتمويلية...الخ ,وأقر المجلس المسار حينما رأى مناسبته مقدراً المجلس وجهة نظر مقدمي الشكوى, ويأمل عدم وقوع الضرر على أحد, ويدعو المتضررين للمطالبة بالتعويض عن الأضرار التي لحقت بهم, من خلال القنوات التي أتاحتها الدولة وفقها الله . وعن تطوير مركز البلاغات( 940 ) وتحويله إلى مركز اتصال ( call center ) أكد المانع أن المجلس اقر ترجمة التوجهات (خلال ثلاثة أسابيع من تاريخه) إلى خطة شاملة تحوي كافة المتطلبات والتجهيزات ومدة ومراحل التنفيذ وعرضها على المجلس لإقرارها لاعتماد العمل بها

تابعنا على تويتر
القائمة البريدية

اشترك فى قائمتنا الجانبية ليصلك كل جديد.....